درس مهارة توسيع فكرة وتفسيرها للأولى إعدادي (مادة اللغة العربية)

  • 1959
  • 0

مهارة توسيع فكرة وتفسيرها

درس في مادة اللغة العربية (مكون التعبير والإنشاء) مهارة توسيع فكرة وتفسيرها لتلاميذ السنة الأولى من التعليم الثانوي الإعدادي.

تقديم:

تتيح مهارة توسيع فكرة توليد أفكار جديدة انطلاقا من نص محدود لبلوغ نص أكبر وذلك من خلال مجموعة من العمليات المترابطة التي تستثمر منطلقات بسيطة وتطورها وتثريها لإضفاء قيمة جديدة عليها، وذلك بالانطلاق من الفكرة إلى تفصيلاتها.

I – أنشطة الاكتساب:

لتوسيع فكرة ما ينبغي القيام بالإجراءات التالية:

  • توثيق النص: وذلك قصد استثمار المعلومات والمعطيات التي تبين نص الموضوع كالكاتب، العنوان، المرجع …
  • تقطيع النص: حيث نحدد الفكرة العامة والأفكار الجزئية التي تعتبر منطلقا للتوسع.
  • التوسيع اللغوي: ويمكننا من الوقوف على الألفاظ والعبارات التي تؤتث فضاء النص بحيث يمكن توسيع النص عن طريق الحفاظ عليها.
  • التوسيع انطلاقا من التركيب: حيث يمكن الانطلاق من جملة بسيطة للقيام بتوسيعها عن طريق إضافة مجموعة من اللواحق.
  • التوسيع بالتعريف والشرح: حيث نوظف معلومات خارجية لإغناء الموضوع بالتعريفات والشروحات الملائمة.
  • التوسيع بالشواهد والأمثلة: حيث تمكننا هذه العملية من استحضار معطيات إضافية من مصادر ومراجع متنوعة في صورة أقوال كتاب ومفكرين ووقائع مستمدة من التاريخ أو الواقع أو إحصائيات أو نسب …
  • التوسيع بالمقارنة: حيث تقتضي المقارنة استحضار أكثر من قضية أو رأي أو نموذج لإبراز أوجه الائتلاف أو الاختلال بينها.

II – أنشطة الإنتاج:

تعتبر شبكة الانترنيت من الوسائل التي لها دور في تسريع زمن الاتصال، وقد تطورت خلال القرن 20 حيث أصبحت كثيرة الاستعمال خاصة من طرف الشباب باعتبارها نافدة تصل علي العالم الخارجي وكذلك  الداخلي قصد تحقيق رغبات متعددة ومختلفة. إنها البوابة الأكبر في العالم التجاري والاقتصادي والثقافي.

 

توسع في فكرة النص وذلك بتتبعك للخطوات التي درستها في درس مهارة توسيع فكرة.

تعد شبكة الانترنيت من الوسائل الاتصالية السريعة التي كان لها صدي من طرف مستعمليها. هذه الشبكة التي أصبحت بوابة لجميع المجالات سواء التجارية أو الترفيهية أو العلاقاتية وكدلك الثقافية.

وتعتبر شبكة الانترنيت من الشبكات الأكثر تطورا وفعالية خاصة الرأسمالي فهي تربط الاتصال بين العديد من المستعملين لها، هذه التقنية الحديثة التي تؤدي مجموعة مختلفة من الوظائف كما سبقت الإشارة أهمها الوظيفة الثقافية التي تتجلي في مبادل الأفكار والمعلومات عن طريق الاتصال، كما تؤدي وظيفة اتصالية تتجلي في البريد الالكتروني، هذه الوظيفة التي أصبحت في متناول الصغير والكبير والتي تشكل إقبالا واسعا من طرف المستعملين، كما يمكن لهذه التقنية الحديثة أن تؤدي وظيفة تجارية تتمثل في تيسير وتبسيط وسيلة المعاملات التجارية والصفقات المالية. لكن تبقي هده الوسيلة الاتصالية السريعة غير ناجحة وايجابية مائة بالمائة بل يمكن القول بأنها لا تخلوا من سلبيات وأثار تضرب بالمستعمل الذي أمام اختيارين إما أن يختار ما هو ثقافي ونافع أم ما هو ترفيهي وممتع للنفس.

مشاركة هذا المحتوى مع أصدقائك:

التعليق من خلال:

أكتب تعليقك