درس العبادة في الإسلام الأولى إعدادي التربية الإسلامية

  • 5944
  • 6

العبادة في الإسلام

مدخل تمهيدي:

العبادة في الإسلام مفهوم واسع شامل، ذكرها الله سبحانه وتعالى في معرض بيان وظيفة الإنسان في هذه الحياة، فحصر فيها حياته، وجعلها الغاية من خلقه

  • فما معنى العبادات؟
  • ولماذا كلفنا الله تعالى بأداء بعض الشعائر التعبدية؟
  • وهل يمكن أن تكون الأعمال العادية من تجارة وزراعة عبادة؟ وكيف ذلك؟

النصوص المؤطرة للدرس:

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ﴾.

[سورة الذاريات، الآية: 56]

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾.

[سورة الحج، الآية: 77]

I – دراسة النصوص وقراءتها:

1 – توثيق النصوص:

أ – التعريف بسورة الذاريات:

سورة الذاريات: مكية من المفصل، عدد آياتها 60 آيةـ، ترتيبها الحادية والخمسون في المصحف الشريف، نزلت بعد سورة الأحقاف، بدأت السورة بأسلوب القسم “والذاريات”، هذه السورة الكريمة من السور المكية التي تقوم على تشييد دعائم الإيمان، وتوجيه الأبصار إلى قدرة الله الواحد القهار، وبناء العقيدة الراسخة على أسس التقوى والإيمان.

ب – التعريف بسورة الحج:

سورة الحج: مدنية ما عدا الآيات 52-53-54-55 فقد نزلت بين مكة والمدينة، وهي من السور المثاني، عدد آياتها 78 آية، وترتيبها 22 في المصحف الشريف، نزلت بعد سورة “النور”، بدأت السورة بأسلوب النداء “يا أيها الناس”، والسورة بها سجدتان في الآية 18-77، وسورة الحج جاءت تخليدا لدعوة الخليل إبراهيم عليه السلام حين انتهى من بناء البيت العتيق ونادى الناس لحج بت الله الحرام، فتواضعت الجبال حتى بلغ الصوت أرجاء الأرض، فسمع نداءه من في الأصلاب والأرحام أجابوا النداء لبيك اللهم لبيك، وهي تتناول الجوانب التشريع شأنها شأن سائر السورة المدنية التي تعني بأمور التشريع، ومع إن السورة مدنية إلا أنه يغلب عليها جو السور المكية، فمواضوي الإيمان وتوحيد والإنذار والتخويف والبعث والجزاء ومشاهد القيامة وأهوالها هو البارز في السورة الكريمة حتى ليكاد يخيل للقارئ أنها من السور المكية، هذا إلي جانب الموضوعات التشريعية من الإذن بالقتال وأحكام الحج والهدى والأمر بالجهاد في سبيل الله وغير ذلك من المواضيع التي هي من خصائص السور المدنية حتى لقد عدها بعض العلماء من السور المشتركة بين المدني والمكي.

II – فهم النصوص:

1 – مدلولات الألفاظ والعبارات:

  • يعبدون: يطيعون أوامر الله ويجتنبون نواهيه.
  • تفلحون: تفوزون.

2 – استخلاص المضامين الأساسية للنصوص:

  • عبادة الله تعالى هي الغاية من خلق الجن والإنس.
  • المحافظة على أداء الصلاة، والمسارعة إلى فعل الخيرات، من الأعمال التعبدية التي أمر الله بها المؤمنين من أجل الفوز والفلاح.

III – تحليل محاور الدرس ومناقشتها:

1 – مفهوم العبادة:

العبادة لغة: الطاعة مع الخضوع، وشرعا: طاعة أوامر الله تعالى واجتناب نواهيه، فالعبادة هي الهدف الأسمى من خلق الإنسان واستخلافه في الأرض، وللعبادة معنيان:

  • العبادة بمفهومها العام: أن يخضع المسلم كل أموره لما يحبه الله تعالى ويرضاه، فتصير الأعمال الاجتماعية من تكافل وبر وإصلاح بين الناس عبادة، ويصير العمل الشريف المتقن سوتاء في الصناعة التجارة او الزراعة التعليم  … عبادة، وكل حركة في الحياة لا تغضب الله ولا تحالف شريعته تصير بصلاح نية صاحبها عبادة يثاب عليها.
  • العبادة بمفهومها الخاص: تطلق على الشعائر التعبدية المعروفة من صلاة وصيام زكاة وحج ودعاء …

2 – أنواع العبادة:

تنقسم العبادة من حيث صنف العمل إلى:

  • عبادة قلبية: وتقوم على أركان الإيمان الستة (الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره).
  • عبادة بدنية: كالصلاة والصيام.
  • عبادة مالية: كالزكاة.
  • عبادة مالية وبدنية: كحج بيت الله الحرام، والجهاد في سبيل الله بالمال والنفس.

3 – الغاية من العبادة وفضلها:

أ – الغاية من العبادة:

الغاية من العبادة، هي: ذكر الله والثناء عليه وشكره وتسبيحه وتعظيمه طلبا لمرضاته، مما يؤدي إلى الابتعاد عن المعاصي والآثام والإكثار من فعل الخيرات، وبهذا تكون العبادة سببا في إصلاح النفوس وتهذيب الأخلاق.

ب – فضل العبادة:

العبادة حق لله تعالى على خلقه، تتحقق بأدائها فوائد كثيرة منها:

  • العبادة تغذي الروح والجسد ليسعد في الدنيا والآخرة.
  • العبادة تحرر الإنسان من عبادة المخلوقات إلى عبادة الله وحده.
مشاركة هذا المحتوى مع أصدقائك:

تعليقات 6

  1. chaima: 2015/10/20 1

    chokran jazilan baraka allah fikom wa a3aza cha2nako

  2. nihal nihal: 2016/02/29 2

    رائع جدا شكرا جزيلا

  3. لمياء: 2016/10/29 3

    merci

  4. اسماء: 2016/11/07 4

    Waaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaw raaaai3e jidan

  5. abdenacer elqourchi: 2016/11/11 5

    شكرا لك يأخي(ة) انك تفدون

  6. اميرة: 2016/11/22 6

    شكرا جزيلا

التعليق من خلال:

أكتب تعليقك