درس السكان، التوزع للجذع المشترك علوم

II – ترتبت عن تطور ظاهرة التمدين بالعالم عدة مشاكل:

1 – تطور سكان المدن بشكل سريع:

نسبة التمدين: هي النسبة المئوية التي يمثلها سكان المدن من مجموع السكان، ويتم الحصول على هذه النسبة بتطبيق القاعدة التالية: عدد سكان المدن ÷ مجموع السكان × 100، وقد عرف سكان الحواضر تطورا سريعا مع اختلاف ظاهرة التمدين بين الدول المتقدمة والدول النامية، فالدول المتقدمة عرفت ظاهرة التمدين في وقت مبكر (ق 19م)، والتي ارتبطت بحركة التصنيع، أما الدول النامية فلم تعرف تطور المدن إلا مؤخرا (ق 20م)، وارتبطت أساسا بالهجرة القروية والتكاثر الطبيعي، مما أدى إلى تزايد عدد المدن الكبرى بالعالم (المدن المليونية)، لكنها تتوزع بشكل متفاوت، إذ يتركز معظمها بآسيا وأمريكا في حين تبقى قليلة بإفريقيا، ويفسر ارتفاع نسبة التمدين بأهمية الصناعة والتجارة والخدمات في المدن، وبالتالي استقطاب هذه الأخيرة للمهاجرين القرويين.

2 – تنتج عن ظاهرة التمدن الحضري عدة مشاكل:

ترتبت عن ظاهرة التمدين السريع خاصة بالدول النامية مجموعة من المشاكل، كانتشار مدن الصفيح وسيادة الفقر وازدحام المواصلات والبطالة وارتفاع نسبة الجريمة والتلوث…

اضغط على الصفحة التالية لمتابعة القراءة. أنت الآن بالصفحة 2 من 3.

رابط التحميل من موقع البستان

26 تعليق

هل لديك تعليق؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *