الشطر الثاني من «سورة ق»: من الآية 16 إلى الآية 30 للسنة الأولى إعدادي

الشطر الثاني من «سورة ق» (فضاء التربية الإسلامية)

مدخل تمهيدي:

الأمراض التي تصيب الجسم لها أعراض، منها: سخونة، آلام في الرأس، مغص في الأمعاء …، والأطباء في تعاملهم مع هذه الأمراض ينقسمون إلى قسمين: منهم من يعالج أعراض المرض، ومنهم من يعالج أصل المرض، والطبيب الماهر هو الذي يعالج أصل المرض، وهناك مرض خطير جدا هو البعد عن الله تعالى، وسببه: الغفلة.

  • فما هي أسبابها؟
  • وما هي طرق علاجها؟

بين يدي الآيات:

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ ۩ إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ ۩ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ۩ وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ ۩ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ ۩ وَجَاءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَّعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ ۩ لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءَكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ ۩ وَقَالَ قَرِينُهُ هَذَا مَا لَدَيَّ عَتِيدٌ ۩ أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ ۩ مَّنَّاعٍ لِّلْخَيْرِ مُعْتَدٍ مُّرِيبٍ ۩ الَّذِي جَعَلَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ فَأَلْقِيَاهُ فِي الْعَذَابِ الشَّدِيدِ ۩ قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِن كَانَ فِي ضَلالٍ بَعِيدٍ ۩ قَالَ لا تَخْتَصِمُوا لَدَيَّ وَقَدْ قَدَّمْتُ إِلَيْكُم بِالْوَعِيدِ ۩ مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ ۩ يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ ۩ وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ ۩ هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ ۩ مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاءَ بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ ۩ ادْخُلُوهَا بِسَلامٍ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُلُودِ ۩ لَهُم مَّا يَشَاؤُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ ۩ وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ هُمْ أَشَدُّ مِنْهُم بَطْشًا فَنَقَّبُوا فِي الْبِلادِ هَلْ مِن مَّحِيصٍ ۩ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ﴾.

[سورة ق، من الآية: 16 إلى الآية: 30]

قراءة النص القرآني ودراسته:

I – دراسة النص القرآني:

1 – القاعدة التجويدية: الإمالة:

الإمالة: لغة: التعويج، من أمال الشيء أي عوجه عن استقامته. واصطلاحا: أن تنحو بالفتحة نحو الكسرة وبالألف نحو الياء وهو الغالب، من غير قلب خالص. وعلامتها تحت الحرف الممال، مثال: كفار – لذكرى.

اضغط على الصفحة التالية لمتابعة القراءة. أنت الآن بالصفحة 1 من 2.

رابط التحميل من موقع البستان

أعلمني عن

المرجو الانتباه إلى أن كل التعليقات تتم مراجعتها من طرف إدارة الموقع قبل نشرها، وأنه تتم الموافقة فقط على التعليقات المنشورة بأسماء حقيقية والتي تحترم الآداب العامة.

16 تعليقات
الأحدث
الأقدم الأكثر تقييما
Inline Feedbacks
View all comments
حفصة
6 شهور مضت

شكرا يا موقع محفظتي ألقاك في كل وقت و حين برفقتي

حفصة
6 شهور مضت

لا يوجد تحضير لسورة ق من الآية 16الى الآية الكريمة 22

رميساء
6 شهور مضت

موقع زوين تي تعاوني باش ندير إعداد الدرس ديالي??????

adil
1 سنة مضت

hadchi zwin bit har madmoun layat plz 🙂

Safaa
2 سنوات مضت

Merci bzaf daiman kanljea lhah lmaou9i3 mn afdal lmawa9i3 chkran bzaf

2 سنوات مضت

شكرا ساعدتموني كثيرا بس اريد أسباب نزول الايات

مريم
2 سنوات مضت

السلام عليكم
موقع محفضتي موقع مفيد لكن انا اريد سورة ق من الاية ٣٨ الي الاية ٤٥

2 سنوات مضت

شكرا لكم على مساعدتكم

طه
2 سنوات مضت

رااااااائع

2 سنوات مضت

Had site zwin mais ana bghit sorate 9af mn l aya 21 l aya 37
Wach momkin 3afakom

المدير
2 سنوات مضت
Reply to  Yassmine

مرحبا ياسمين.
يمكنك الاطلاع على الدرس الخاص بالشطر الثاني من سورة ق من الآية 16 إلى الآية 30، وبالإضافة إلى هذا الشطر الثالث ستكون لديك صورة كافية عن الجزء الذي ترغبين فيه.
رابط درس الشطر الثاني من سورة ق:

الشطر الثاني من سورة ق: من الآية 16 إلى الآية 30 للسنة الأولى إعدادي

بالتوفيق.