درس التجمل بمحاسن الأخلاق للسنة الأولى إعدادي

مدخل الحكمة «التجمل بمحاسن الأخلاق» (في رحاب التربية الإسلامية)

مدخل تمهيدي:

الأخلاق في دين الإسلام عظيم شأنها عالية مكانتها، ولذلك دعا الحق سبحانه المسلمين إلى التحلي بها وتنميتها في نفوسهم، وهي أحد الأصول التي يقوم عليها الدين الإسلامي.

  • فما المقصود بحسن الخلق؟
  • وما هي قيمته في الإسلام؟

الوضعية المشكلة:

دخل أعرابي إلى مسجد رسول الله ﷺ، فسب أبا بكر فسكت أبو بكر، فسبه مرة ثانية فسكت، فسبه مرة ثالثة، فقام ورد علي، حينها قام النبي ﷺ من مجلسه وانصرف.

  • فما رأيكم في تصرف أبي بكر في المرتين الأولى والثانية؟
  • ولماذا لم ينصرف النبي منذ البداية؟

النصوص المؤطرة للدرس:

النص الأول:

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ﴾.

[سورة آل عمران، الآية: 159]

النص الثاني:

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّمَا بُعِثْتُ لِأُتَمِّمَ حُسْنَ الأَخْلاَقِ».

[أخرجه الإمام مالك في الموطأ، كتاب: حسن الخلق، باب: ما جاء في حسن الخلق]

قراءة النصوص ودراستها:

I – نشاط الفهم وشرح المفردات:

1 – شرح المفردات والعبارات:

  • فبما رحمة: فبسبب رحمة من الله.
  • لنت: هينا، لين الجانب.
  • فظا: سيئ الأخلاق.
  • غليظ القلب: قاسي القلب.
  • انفضوا: انصرفوا وتفرقوا
  • عزمت: عقدت قلبك على أمر.
  • لأتمم: أكمل.

2 – مضامين النصوص الأساسية:

  1. ذكر الله تعالى للخصال السلوكية الحميدة التي تميز بها خلق الرسول ﷺ.
  2. تبيان الحديث الشريف للغاية التي بعث من أجلها رسول الله ﷺ.

اضغط على الصفحة التالية لمتابعة القراءة. أنت الآن بالصفحة 1 من 2.

رابط التحميل من موقع البستان

24 تعليق

هل لديك تعليق؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *