درس حق البيئة: التوسط والاعتدال في استغلال البيئة للسنة الأولى باكالوريا

مدخل القسط: «حق البيئة: التوسط والاعتدال في استغلال البيئة» (منار التربية الإسلامية)

الوضعية المشكلة:

بعد أن حضر سعيد وأحمد لندوة علمية موضوعها “الاستغلال المفرط للثروات البيئية البحرية”، أشار سعيد إلى أن جل الثروات البيئية مهددة بالانقراض بسبب التدبير غير المعقلن للبيئة وسوء استغلال مواردها، الذي يقوم على مبدأ “التوسط والاعتدال”، وترجيح المكاسب المادية على السلامة البيئية، في حين أعزى أحمد السبب إلى التغيرات المناخية وما صاحبها من كوارث طبيعية، أتت على معظم خيرات البيئة.

  • في نظرك، إلى من يعزى سوء تدبير الموارد والخيرات البيئية؟

النصوص المؤطرة للدرس:

النص الأول:

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿كُلُواْ مِن ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَآتُواْ حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ﴾.

[سورة الأنعام، الآية: 142]

النص الثاني:

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا﴾.

[سورة الأعراف، الآية: 56]

قراءة النصوص ودراستها:

I – توثيق النصوص والتعريف بها:

1 – التعريف بسورة الأنعام:

سورة الأنعام: مكية ماعدا الآيات: 20، 23، 91، 93، 114، 141، 151، 152، 153 فمدنية، وعدد آياتها 165 آية، وهي السورة السادسة من حيث الترتيب في المصحف الشريف، سميت ‏بهذا الاسم ‏لورود ‏ذكر ‏الأنعام ‏فيها، وقد نزلت بعد “سورة الحجر”، يدور محور السورة حول القضايا الكبرى الأساسية لأصول العقيدة والإيمان.

II – نشاط الفهم وشرح المفردات:

1 – قاموس المفاهيم الأساسية:

  • حقه: إشارة إلى الصدقة والزكاة.
  • حصاده: إذهاب الشيء عن موضعه (حصد الزرع).
  • ولا تسرفوا: من الإسراف وهو التبذير.
  • ولا تفسدوا: من الفساد وهو الخراب والدمار.

2 – مضامين النصوص الأساسية:

  1. دعوته عز وجل إلى التوسط والاعتدال في استغلال خيرات البيئة تجنبا للإسراف والتبذير.
  2. نهيه تعالى عن الإفساد في الأرض لأنه إضرار بالبيئة ومكوناتها.

اضغط على الصفحة التالية لمتابعة القراءة. أنت الآن بالصفحة 1 من 3.

رابط التحميل من موقع البستان

هل لديك تعليق؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *